في دورتها العاشرة ماجد القاسمي يكرم الفائزين في مسابقة الذيد للقرآن الكريم

 

حضر سمو الشيخ ماجد بن سلطان القاسمي مدير دائرة شؤون الضواحي والقرى بحكومة الشارقة، حفل مسابقة نادي الذيد للقرآن الكريم في دورتها العاشرة.

كرم الشيخ ماجد بن سلطان القاسمي مدير دائرة شؤون الضواحي والقرى بحكومة الشارقة، الفائزين في مسابقة نادي الذيد  للقرآن الكريم في دورتها العاشرة بحفل أقامه مجلس إدارة نادي الذيد الثقافي الرياضي في أمسية رمضانية.

جرى تنظيم الحفل مساء الجمعة، بمقر النادي للاحتفال بالفائزين في مسابقة نادي الذيد للقرآن الكريم والتي يقيمها للعام العاشر على التوالي في شهر رمضان بعد أن بلغ عدد المكرمين 47 فائزاً.

وشهدت مسابقة القرآن الكريم لنادي الذيد الثقافي الرياضي هذا العام، والتي تم تنظيمها للعام العاشر على التوالي بالتعاون مع مؤسسة القرآن الكريم والسنة في الشارقة تطوراً كبيراً، وازدياد في أعداد المشاركين من أبناء المنطقة الوسطى لإمارة الشارقة للمشاركة فيها، ليصل عدد المشاركين إلى 180 مشاركاً خاضوا المنافسة النهائية للمسابقة.

حضر الحفل بجانب الشيخ ماجد بن سلطان القاسمي، سالم محمد بن هويدن رئيس مجلس إدارة نادي الذيد، ومحمد سالم الطنيجي عضو المجلس البلدي لمدينة الذيد، وخليفة عبد الله بن هويدن عضو المجلس الوطني الاتحادي السابق، وراشد عبد الله المحيان رئيس مجلس آباء طلبة وطالبات المنطقة الوسطى، وعمر الشامسي مدير مؤسسة القرآن الكريم والسنة المطهرة، وعوض مصبح الكتبي ومحمد بن نومه الكتبي أعضاء المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، وصالح بالليث الطنيجي مدير مكتب مؤسسة القرآن الكريم والسنة بالمنطقة الوسطى، وأعضاء مجلس إدارة النادي والدكتور حمود العنزي مدير نادي الذيد، ومجموعة من وجهاء وكبار شخصيات المنطقة والمشاركون وأولياء أمورهم .

بدأ الحفل الذي قدمه الإعلامي إسلام الشيوي على مسرح نادي الذيد مساء الجمعة، بتلاوة أيات عطرة من الذكر الحكيم للمشارك أحمد محمد مصبح الطنيجي، بعدها قدم محمد سليمان البلوشي من صندوق الزكاة، محاضرة عن أهمية الصدقة والزكاة في رمضان ثم ألقى سالم محمد  بن هويدن رئيس مجلس إدارة نادي الذيد الثقافي الرياضي كلمة أشاد فيها بالتعاون مع مؤسسة القرآن الكريم والسنة في تنفيد المسابقة بجانب تقاطر العشرات من المشاركين في منافساتها وبمستوى الحفظة في كافة أجزاء وفروع المسابقة واستعرض بن هويدن أعداد المشاركين في الجائزة وعددهم 180 مشاركاً من المنتسبين لحلقات المنطقة الوسطى.

بعدها ألقى صالح بالليث الطنيجي مدير مكتب مؤسسة القرآن الكريم والسنة بالمنطقة الوسطى كلمته وجه فيها الشكر لنادي الذيد على تنظيمه السنوي للمسابقة القرآنية لافتاً إلى أن المؤسسة وضعت نصب أعينها دعم المسابقة من منطلق تحفيز الناشئة على حفظ كتاب الله عز وجل والاعتناء به واشار إلى التطور الذي رافق المسابقة منذ انطلاقتها قبل تسع سنوات وبمستوى المشاركين وازدياد أعدادهم.

ثم قام الشيخ ماجد بن سلطان القاسمي يرافقه سالم بن هويدن ومحمد سالم الطنيجي وخليفة بن هويدن وعوض مصبح الكتبي وعمر الشامسي والدكتور حمود العنزي بتكريم الفائزين الخمسة الأوائل في مختلف فروع المسابقة، وتكريم أعضاء لجنة التحكيم من مؤسسة القرآن الكريم والسنة بالشارقة، والمشايخ المحفظين الذين نجحوا في تخريج عدداً من حفاظ القرآن الكريم وأولياء أمور الفائزين.

وأعرب الشيخ ماجد القاسمي في نهاية الحفل عن سعادته بهذا التنظيم الرائع لجائزة النادي في القرآن الكريم وبحرص أبناء المنطقة الوسطى على المشاركة في مختلف فروعها مشيراً إلى أن الجائزة باتت علامة مضيفة في سماء الوسطى مقدراً جهود مجلس إدارة نادي الذيد على تنظيمها للجائزة.

Attachment

اترك تعليقا

(مطلوب )

(مطلوب )

Send this to a friend